الاثنين، 3 أغسطس، 2009

السبيل الوحيد







تساءلنا في التدوينة السابقة كيف نرقق القلوب لنتذكر القضية الفلسطينية ونفعل المقاطعة ونشكر كل من تفاعل معنا ولكن بالتأمل والتفكر في الأمر وفي كل أمور حياتنا نجد أننا لا نتحرك بقوة إلا إذا حدثت كارثة فننفعل ونثور ثم نهدأ بانتهاء الحدث أو الحادثة وتعود الأمور إلى سابق عهدها من الغفلة والانغماس الكلي في الحياة اليومية إلى أن يأتي حدث آخر وهكذا فأين ذهبت الجذوة المتقدة الدائمة فينا وأين ذهبت الحماسة التي لا تفتر ؟ وهل تتعارض مع سعينا جميعا ًفي الحياة وتدبر الرزق ؟


البحث عن سبب واحد قد يحيرنا لأنه ليس سبباً واحداً بل عدة أسباب

والأمر لا يقتصر علينا في مصر أو في بلد اسلامي بعينه بل كل البلاد العربية والاسلامية تشابهنا جميعاً وان كان بتفاوت في حالة الفتور والركود


نحن كشعوب عربية عانت من الإستعمار أثبتنا قوتنا أمام جحافل جيوش المستعمر وقاومنا وجوده حتى رحل وبرحيله أيقن المستعمر أنه لن يفلح في النيل منا بالسلاح فاستعمرنا بالثقافة ونجح فيما فشل فيه سابقاً وغباء الأمريكان في احتلال العراق وأفغانستان بالسلاح والإرهاب هو ردة للعقلية الاستعمارية في احتلال الدول بالقوة العسكرية وهم قد يتراجعون بعد تأكدهم من هذا ويجربون الغزو بالثقافة لهذه البلاد وتغيير الدين والتقاليد بل والأخلاق والقيم فقد نجحوا إلى حد كبير في غزو عقول شبابنا وتحويلهم
إلى مسخ لهم !!


ضعفنا المخزي أمام هامبورجر أمريكاني ومشروبات غازية تقدم هدايا ومحل يقدم براز حيوان كقهوة نتفاخر بشربها لدرجة إفتتاح فرع لهم في مكة المكرمة !!! مع تكالب على تقمص أسلوب حياتهم وملابسهم وتعليمهم وأغانيهم ولغتهم وأفكارهم هو تسليم بدون مقاومة لبلادنا وديننا وتقاليدنا وأخلاقنا وعقولنا لهم دون شرط أو قيد بل هو اعلاء لهم علينا ونصرتهم ضد أنفسنا


مع شعوب متخاذلة منقادة ومغيبة ومسلوبة الهوية والعقل وحكومات عميلة باعت نفسها وأمانتها وشعوبها إلى أعدائها وأعداء الله لن يؤثر فيهم صورة ابن فقد أمه ولا أم فقدت ابنها وإلا ما كنا نسينا وما كنا شاهدنا الملايين يعودون إلى شراء منتجاتهم بكل الغفلة والاستسلام بل والتسابق وكأن شيئاً لم يكن !!!


بعد ما رأينا ما حدث في غزة من مذابح ومحارق وحرب صهيونية بربرية, لا شىء, لاشىء ينفع بعدها في إيقاظ ضمائر ماتت وعقول وقلوب ختم عليها لأن اذا لم يكن الأمر نابعاً عن قناعة تامة واحساس بأهمية المقاطعة كفعل جماعي رافض لن يجدي تذكير ولو علقنا الصور في كل مكان ولن نتوقف عن التذكير ولكن نتكلم عن التأثير عن فاعليتها في إحداث المطلوب

هذه الحرب كانت الفيصل والفاصل بين الذهب والخبث فمن لم تصهره هذه الحرب فأذابت غفلته بغير رجعة لن تؤثر فيه صورة أو تنكيل بالمسلمين أو مرور غواصة نووية اسرائيلية في قناة السويس أو أى شىء لأن التأثير إن حدث يكون وقتياً ويزول سريعاً فالخبث ظهر وهو كغثاء السيل


فيا أهل غزة وفلسطين كلها ويا أهل العراق وأفغانستان ويا كل مسلم مضطهد في كل مكان لك الله والدعاء لك ولنا أن يرفع عنا غضبه ومقته وأن يحيي قلوباً ماتت فهو وحده القادر على ذلك ,هو وحده القادر على ذلك


*****


لكل من أحيت غزة قلبه وصهرته اجعل دعاءك لله في كل صلاة واجعل دعاءك في كل ليلة من الآن وخاصة في رمضان

وفي العشر الأواخر منه أن يحيي الله هذه الأمة ونصحو من غفلتنا ويردنا إلى ديننا وعزنا رداً جميلاً ويولي علينا من يخافه ويعمل بشرعه

فلن يرفع البلاء إلا الله

فالدعاء هو سبيلنا الوحيد لتحقيق الفاعلية المرجوة
اللهم أحيي هذه الأمة
اللهم أحيي هذه الأمة
اللهم أحيي هذه الأمة
يااااااااااااااارب
.






.


.

هناك 5 تعليقات:

حياتى نغم يقول...

السلام عليكم / جزاكم الله خيراً أجزتم وبينتم .

نعم الأمر ليس عدة ولا عتاد النصر لن يكون إلا بالعودة للدين والإيمان .

ولن يكون بعدد المسلمين بالاسم المهم أين المسلمون حقاً .

اللهم ردنا جميعاً إليك رداً جميلاً آمين .

بلغنا الله وإياكم رمضان بالخير .

المجاهد الصغير يقول...

السلام عليكمورحمه الله وبركاته
اللهم انصر الاسلام والمسلمين وارفع رايه الحق والدين اللهم امين
اللهم
بلغنا
رمضان

على عبدالله يقول...

السلام عليكم

كل عام وانتم بخير

مبارك عليكم شهر رمضان

rovy يقول...

السلام عليكم ..
جزاكم الرحمن كل الخير اخواتى الكريمات
و كل عام و انتم بالف خير ..
كل عام و الامه الاسلاميه بخير و قادر ربنا انه يهدينا جميعا لما فيه خير هذه الامه و انقاذ المستضعفين منا برحمته و قدرته سبحانه ..
اللهم بلغنا رمضان و تقبل منا فيه صيامنا و قيامنا و دعائنا يا رحمن ..

خالص تقديرى و تحياتى دوما

كلنا مقاومة يقول...

حياتي نغم

وعليكم السلام ورحمة الله وبركاته

جزاكي الله كل خير وتقبل منك ,,اللهم آمين
وكل عام وأنت بألف خير

=======================

المجاهد الصغير

وعليكم السلام ورحمة الله وبركاته

اللهم آمين

وكل عام وأنتم بألف خير

==================

علي عبد الله

وعليكم السلام ورحمة الله وبركاته
وأنت بألف خير
تقبل الله منكم ومنا إن شاء الله

=====================

روفي

وعليكم السلام ورحمة الله وبركاته

وأنت وأسرتك بألف خير

وربنا يتقبل دعاءنا ولا ننس أن ندعو دائما لكل المسلمين في كل مكان وأن يعز الله الاسلام
اللهم آمين

استلم الأمانة

فضلاً .. لحظة ,,قبل أن تقرأ (قبل أن تقرأي) ,,لأننا سنحملك أمانة فما ستقرأه هنا نحملك أمانة تبليغه بأى وبكل وسيلة ممكنة ولو لفرد واحد ومن تبلغه أمنّه أن يبلغ غيره وهكذا نصحح الأوضاع والمفاهيم لنرتقي ونستعيد عزتنا وكرامتنا ,,فهل وفيت الأمانة ؟

_________
As well .. For a moment, before they read, because we'll give you honesty, we ask that you will read the dissemination of any and every way possible, even for a single individual and in turn, also published other and thus correct the situation and perspectives of the rise and regain our dignity and pride, are the V
iet